طرق سهلة وعملية لتعليم الأطفال تمارين التأمل

طرق سهلة وعملية لتعليم الأطفال تمارين التأمل

طرق سهلة وعملية لتعليم الأطفال تمارين التأمل، التأمل من الأنشطة التي لها فوائد متعددة، لذا فإن تعليم الطفل يتضمن عددًا من الفوائد من أهمها تقدير الطفل لذاته فضلًا عن تنمية قدراته الإبداعية وزيادة قدرته على التركيز، كما أنه يعطي الطفل أداة رائعة للسيطرة على مشاعره والتخلص من القلق والتوتر والتغلب على الخجل، في هذه السطور نقدم العديد من الطرق السهلة لتقديم التأمل لأفراد الأسرة وخاصة الأطفال وتعريفهم به، للمزيد تابعونا.

طرق سهلة وعملية لتعريف الأطفال بالتأمل

مساعدة الطفل على الاسترخاء يمكن تشجيع الطفل من خلال تعليمه وضع الجلوس الصحيح، وبعدها قم بهذه الخطوات:

  •  جعل عموده الفقري مستقيماً ورأسه مستقيماً ورجليه مفرودتين على الأرض.
  • ومسك يديه بعقدة خفيفة دون توتر، وهذا الوضع لا يفيد الجسد فحسب، بل يفيد العقل أيضًا حيث يبقيه يقظًا معظم الوقت.
  • وعندما ينتهي التدريب يمكن للطفل أن يحاول الحصول على قدر الاسترخاء الذي اختبره أثناء التدريب في حياته اليومية.

نصائح لتمارين التأمل للاطفال

التركيز على التنفس التنفس هو أسلوب أساسي في عملية التأمل، ويمكن للأطفال الصغار تجربته وممارسته يمكن تشجيع الطفل على أداء تمرين التنفس ببطء مع العد إلى ثلاثة. أثناء التنفس يمكن للأم أن تطلب من طفلها التركيز على البرودة التي تصاحب الشهيق الدفء الذي يصاحب الزفير، تجربة التأمل بالمشي على الأم أن تطلب من طفلها أن يتحرك برفق كأن الطفل يراقب أحداً في الغابة ويتجنب المشي على الأغصان، حتى يسعد الطفل بالخفة والنعمة، سيساعد هذا التمرين الأطفال الذين يجدون صعوبة في أداء تمارين التأمل أثناء الجلوس حيث يساعدهم على الاسترخاء وكذلك تنفيذ تمارين التأمل أثناء الحياة اليومية.

تمرين تخيل شخص يحبه الطفل

هذا التمرين هو من التمارين اللطيفة التي تساعد الطفل على استخدام خياله في التأمل أو تمارين اليوجا ويمكن للأم أن تطلب من طفلها التركيز لمدة 3 دقائق مع نفسه، ثم تطلب منه ذلك تخيل وجه أحد الأشخاص الذين يحبهم الطفل متأثر بشدة، ويمكن أن يكون هذا الشخص فنانًا أو رياضيًا أو حتى أحد أفراد الأسرة، ثم تطلب الأم من الطفل إبقاء الصورة في مخيلته والتركيز عليها، حتى لو بدأت الأفكار تنتشر في ذهنه يجب أن يركز على الصورة التي يتخيلها فقط.

وضع تحدي الملاحظة

يعتبر تمرين الملاحظة لمدة خمس دقائق من التمارين المهمة للأطفال ولكن في مراحل متقدمة من العمر حيث يمكن وضع التحدي والتعرف على قدرة الطفل على القيام به أي شيء في محيطه، على سبيل المثال، يمكن للطفل أن يقول لنفسه إنني مستيقظ إنه الآن الصباح وأنا هنا أنظر إلى السقف الأبيض الناعم للغرفة قد يبدو الأمر سهلاً بالنسبة للبعض، لكنه في الحقيقة ليس كذلك.

مع استمرار التمرين ستتطور قدرة الطفل على الملاحظة، وسيكون هذا واضحًا بشكل خاص في الدراسة واسترجاع المعلومات، توصلنا هنا إلى ختام هذا المقال، تعرفنا من خلاله على العديد من المعلومات حول طرق سهلة وعملية لتعليم الأطفال تمارين التأمل، وفوائد تمارين التأمل وغيرها من المعلومات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.