فضل ختم القران في رمضان

فضل ختم القران في رمضان

فضل ختم القران في رمضان، تعتبر مرتبة قراءة القرآن واحدة من أعظم المراتب عند المسلمات كونها هي الصلة القوية بين العبد وربه، تلاوة القرآن هي من اهم الاعمال في شهر رمضانويرغب المسلم في اغتنام هذه الفرصة لان شهر رمضان من الشهور الرحمة والمغفرة للمسلمين والتوبة والرجوع الى الله تعالى، بالاضافة الى ان التلاوة للقرآن الكريم في شهر رمضان المبارك من اكثر فضائل الطاعة لله وبهذا الشهر يكون اجر ختم القرآن مضاعف للمسلمين، ولذلك تسائل البعض عن فضل ختم القران في رمضان.

ختم القرآن الكريم في شهر رمضان

هنالك فطل عظيم في ختم القرآن في شهر رمضان الكريم كونه من الشهور الهجرية التي ترفع بها اعمال المسلمون، ومن خلال ختم القرآن في شهر رمضان يحصل الشخص المسلم على الشفاعتين يوم القيامة، كما وضح الينا رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم “القيام والقرآن يشفعان للعبد المسلم يوم القيامة، ويقول الصيام اي رب اني منعته الطعام والشهوات بالنهار فشفعني فيه، يقول القرآن رب منعته النوم بالليل فسفعني فيه فيشفعان” صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

طريقة ختم القرآن في رمضان

يهتم الشخص المسلم في معرفة طريقة ختم القرآن في شهر رمضان ويتدبر معانيه، ودليل على هذا الكلام قول الله تعالى”كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِّيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ”، لذلك يعتبر تدبر القرآن في شهر رمضان من اكثر الغايات التي انزل الله القرآن لتحقيق كل ما فيه، بالاضافة الى ان القارئ القرآن الكريم وخاتمه في رمضان له اجر عظيم ومضاعف به الحروف والدليل علي ذلك قول الرسول محمد صلى الله عليه وسلم”مَن قرأَ حرفًا من كتابِ اللَّهِ فلَهُ بِهِ حسنةٌ، والحسنةُ بعشرِ أمثالِها، لا أقولُ آلم حرفٌ، ولَكِن ألِفٌ حرفٌ وميمٌ حرفٌ”.

حكم ختم القرآن في رمضان

بين الينا رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم بعض الاحكام الشرعية عن تلاوة القرآن في شهر رمضان وختامه، واخذ هذا الكلام الفقهاء وعلماء الدين ودرسوه جيداً لغاية ما تبين معهم حكم ختم القرآن في رمضان، ولكن اختلف بعض العلماء في تفسيره ولذلك اليكم تفسيرات بعض العلماء:

  • الحنابلة : قال انه رئى الشيخ احمد ان للمصلي ان يختم القرآن في التراويح او اثناء قيام الليل.
  • الشافعية : قيل عن الشفاعية ان من يختم القرآن في رمضان افضل من قراءة الاخلاص في ركعة واحدة.
  • اما الحنيفة قال :من السنة النبوية ان تختم القرآن الكريم في ليلة من رمضان واحدة.

الجدير بالذكر ان يقتدر الشخص المسلم على ختم كتاب الله عزوجل في شهر رمضان مرة واحدة بقراءة جزءً واحداً يومياً، وويحتوي الجزء على ما قيقارب عشرون صفحة، ويتم تقسيم الجزء الواحد الى 5 اقسام ويتم قرائتها في 5 الاوقات المختلفة وقت وقت يقرأ به عليه اتمام خمس صفحات، وبهذه الطريقة وضحنا الفضل العظيم في ختم القران في رمضان .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.