معلومات عن وفاة عنترة بن شداد

معلومات عن وفاة عنترة بن شداد

معلومات عن وفاة عنترة بن شداد، عُرف عننترة بن شداد بأنه من أشهر شعراء العصر الجاهلي، وكان يُعرف أيضًا باسم بن شداد بن عمرو بن معاوية بن مخزوم بن ربيعة، وقال آخرون إنه بن قراد العبسي، اختلف الرواة في نسب عنترة، لكنه عُرف بأنه من أبناء قبيلة عبس العربية، والجدير بالذكر أن والد عنترة هو شداد بن مالك الذي رفض في البداية الاعتراف بأنه ابنه لأنه كانت والدته جارية تعرف باسم زبيبة، سنتعرف من خلال هذا المقال على معلومات عن وفاة عنترة بن شداد، للمزيد تابعونا.

عنترة بن شداد

عنترة بن شداد من أشهر الفرسان العرب من أيام الجهل كما أنه معروف بكونه من أصحاب القلائد المشهورة من أيام الجاهلية مع لونه الأسود وعظامه القوية والصلبة، كان يعلم أن عينيه كانتا تتطاير شرارات، كما كان معروفًا بوحشيته في القبيلة وقوته، لكن والده كان دائمًا يضيق من قبل الناس لأنهم اشتكوا له من ابنه عنترة.

قصة عنترة مع المرأة العجوز

فأعطى له قطيع من الغنم وفي يوم من الأيام كان مع الغنم في غدير بالقرب منها، كانت الأرامل والرعاة والأيتام يجتمعون، فجاء إليه عبيد الملك زهير ليروي غنمهم، وكان معهم رجلاً يُدعى الراجي، فهو قاسٍ يمنع الناس من الذهاب إلى غدير أيضاً، وأتت عجوز لتستأذن من الراجي لسقي غنمها، فصفعها بشدة على وجهها وسخر منها العبيد، ثم ألقاه على الأرض ، الأمر الذي جعل القبيلة كلها تتحدث عنه والطريقة التي دافع بها عن شرف النساء في القبيلة.

قصة حب عنترة وعبلة

لطالما تضاعفت القيل والقال أن عنترة بن شداد أحب ابنة عمه عبلة التي كانت أجمل امرأة بين نساء القبيلة، وقصتهم كالآتي:

  •  عندما ذهبت عنترة لتتقدم لخطبة ابنة عمها عبلة رفض والدها تزويج ابنته لرجل أسود.
  • وطلب منه أن يذهب ويحضر له ألف ناقة من ناقة الملك النعمان لتكون مهرًا لابنته، وكان ذلك يعيق عنترة الزواج ويعيقها.
  • لكن عنترة أصر على الخروج حتى أحضر ألف ناقة.
  • لكن عمه كان يماطل ويعارض زواج عنترة من ابنته، وكان عنترة يغازل ابنته وهو يكتب قصيدة طويلة عنها التي عُرف عنها تعليق عنتر منذ البداية: هل غادر الشعراء الإعصار أم عرفت المنزل بعد وهم؟

موت عنترة بن شداد

وفاة عنترة بن شداد هناك الكثير من القيل والقال عن طريق الموت ونهاية عنترة، فهناك من يقول إنه لما كبر في السن وأصبح فارساً عظيماً غزا بني نبهان من تاي، الذي أرسل لهم لعبة وهو زار بن جابر النبهاني شيخ من قبيلة أبو سلمى، ورماه الشيخ حتى قطع كوعه، وظل عنترة متحيزًا على الرمي وهو ينزف حتى وصل إلى عائلته.

وفي رواية أخرى عن ابن الكلبي قال: مات على يد شخص معروف بالأسد الرحيص، وفي رواية أبي عمر الشيباني أن عنترة ذهب مع قبيلته لغزو قبيلة تاي، لكنهم هُزموا وعندما نزل عن جواده رآه ربيع واستغل هذه الفرصة وقتله في ذلك الوقت، هذه كانت كل الروايات المعروفة حول موت عنترة بن شداد توصلنا هنا إلى النهاية نتمنى لكم قراءة ممتعة ومفيدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.